الإقتصاديالثقافي

الاقتصاد الثقافي: استراتيجية جديدة لتعزيز دور المؤسسات المصغرة و الناشئة

ابرز تقرير مفصل حول الاستراتيجية الجديدة يتعلق بالاقتصاد الثقافي أعدته وزارة الثقافة والفنون, الدور المحوري الذي يمكن أن تلعبه المؤسسات الناشئة والمصغرة في تعزيز أداء قطاع الثقافة في عملية التنمية المستدامة.

وتحرص وزارة الثقافة والفنون على إشراك الوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة في تبنيها لـ “مقاربة اقتصادية للثقافة”، حسبما اشار اليه التقرير.

وتعمل هذه المقاربة بالأساس -يضيف التقرير- على تأسيس آليات فعلية لـ ” التخلص من قيود الريع وخلق سوق حقيقية تحتكم لمبدأ العرض والطلب”، من خلال العمل المشترك لتسهيل إبرام عقود شراكة بين الجمعيات الثقافية المهتمة بالحرف التقليدية والمؤسسات الناشئة و بالتالي الاسهام في إحياء الصناعات التقليدية وعصرنتها والتسويق لمنتجاتها.

كما تتضمن ذات المقاربة “مخطط عمل ثنائي” يهدف الى انشاء وتطوير المؤسسات الناشئة في مجال الصناعات الثقافية والابداعية.

وحسب التقرير, تشكل تقنيات الإعلام والاتصال آلية فعالة قصد دعم المؤسسات الناشئة في مجال تطوير تطبيقات الزيارات الافتراضية عبر مواقع الواب، المعارض الافتراضية، زيارات ثلاثة الابعاد للمتاحف والمواقع الاثرية، والتي ستكون كمنتوج ثقافي افتراضي مربح.

في ذات السياق, شددت وزارة الثقافة والفنون على ضرورة إعداد بطاقة تحديد النشاط من طرف الوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية (ANADE) التابعة للوزارة المنتدبة المكلفة بالمؤسسات المصغرة ، تتطابق مع المهن الفنية المتوفرة في قطاع الثقافة، وتسهيل عملية الحصول على الدعم وانشاء المؤسسات الثقافية.

كما تسعى بمعية ذات الوزارة المنتدبة إلى تشجيع إنشاء مؤسسات اقتصادية صغيرة في مجال مهن التراث الثقافي والبناء التقليدي (ترميم وصيانة البناءات و العمارات، صيانة مختلف المنشآت القديمة من فقارات قصور صحراوية، طرق داخل المدن، واحات و حدائق تاريخية،…الخ).

ويدخل إشراك الوزارتين المنتدبتين (المؤسسات المصغرة/المؤسسات الناشئة) في الاستراتيجية الجديدة حول الاقتصاد الثقافي و ذلك من اجل تثمينه و تعزيز دوره بما يضمن تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد الوطني .

                                                                                                                              “م.ش”

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق