محليات

التصريح بالمنفعة العمومية لإنجاز مشروعي طرق بولاية الجزائر

صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية..

صدر في العدد 89 من الجريدة الرسمية مرسومان تنفيذيان يتعلقان بالتصريح بالمنفعة العمومية لإنجاز مشروعين طرقيين على مستوى ولاية الجزائر.  

ويتعلق الأمر بالمرسوم التنفيذي رقم 21-470 الذي وقعه الوزير الأول، أيمن بن عبد الرحمن، في 25 نوفمبر المنصرم، والمتضمن التصريح بالمنفعة العمومية للعملية المتعلقة مخرج مركز للردم التقني لحاميسي والتفاف إقامة الدولة لزرالدة عن طريق ازدواج الطريق الوطني رقم 67 والطريق الولائي رقم 212.

ويحدد المرسوم المساحة الاجمالية للأراضي المعنية بالتصريح بالمنفعة العمومية بـ 64 هكتارا و50 ارا، تقع في أقاليم ولايات الجزائر (بلديات تسالة المرجة والدويرة والمعالمة) وتيبازة (بلدية دواودة) والبليدة (بلدية بن خليل).

ويبلغ عدد المنشآت الفنية المنجزة في إطار هذه الأشغال ثمانية منشآت فيما يبلغ عدد محولات الربط خمسة محولات.

اما المرسوم التنفيذي الثاني رقم 21-471 فهو يهدف إلى التصريح بالمنفعة العمومية للعملية المتعلقة بأشغال إنجاز ازدواج الطريق الولائي رقم 145 الرابط بين الحميز وبرج الكيفان نظرا لطابع البنى التحتية ذات المنعة العامة والبعد الوطني والاستراتيجي لهذه الأشغال.

وتقع الأراضي المعنية التي تستخدم كرحاب لعملية إنجاز هذا المشروع والتي تبلغ مساحتها الإجمالية 50 ارا، بإقليم ولاية الجزائر، في بلديتي برج الكيفان والدار البيضاء.

أما قوام الأشغال الملتزم بها لعملية إنجاز ازدواج الطريق الولائي رقم 145 بين الحميز وبرج الكيفان، فهو يشمل انجاز الخط الرئيسي على طول 4 كيلومترات والمقطع الجانبي (مسلكان والشريط الأرضي الوسطي والأرصفة) وتهيئة ثلاث محاور الدوران.

ووفقا للمرسومين فانه يجب أن تتوفر الاعتماد الضرورية للتعويضات الممنوحة

لفائدة المعنيين وتودع لدى الخزينة العمومية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق