الحدثالوطني

بن بوزيد: وزير الصحة: وصول دفعات جديدة من لقاحات كورونا يوم الجمعة

هكذا دخلت السلالة الهندية للجزائر

 

أميرة أمكيدش/ كشف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمن بن بوزيد، بأن الجزائر لم تتحصل على العدد الكافي من جرعات اللقاح المنتظر وصولها، بسبب ما يحدث في الهند، كاشفا عن وصول عدد كبير من جرعات اللقاح المضاد لفيروس كورونا يوم الجمعة المقبل.

وأوضح عبد الرحمن بن بوزيد، اليوم، في تصريح للصحافة، على هامش زيارة تفقدية لمستشفى سليم زميرلي بالعاصمة، بأن الجزائر كانت تنتظر عدد كبير من الجرعات يوم الجمعة، إلا أنها لم تصل كاملة بسبب ما يحدث في الهند التي تعد صيدلية العالم، وقرارها الأخير برفض تصدير أي لقاح خصوصا.

وأفاد بن بوزيد بأن الهند تصنع أحد اللقاحات التي تعمل الجزائر على استيرادها، لهذا فإن قرارها أثر على وصول الشحنات الخاصة بالجزائر من اللقاح.

وكشف وزير الصحة بأن الجزائر دفعت 15 بالمائة من تكلفة اللقاحات التي لم تصلها، كما أن ووزارة الخارجية تعمل حاليا من أجل الحصول على اللقاحات مع الجانب الروسي والهندي والصيني.

وفي حال عدم الحصول على اللقاحات أكد الوزير على ضرورة اللجوء إلى الوقاية، مردفا “للأسف الناس لم تعد ترتدي الكمامات وهو ما لاحظناه في الشوارع لهذا عدنا للحملات التحسيسية، مشيرا على أن اللقاح ليس الحل الوحيد وإنما الوقاية واذا استمرينا هكذا سنتمكن من القضاء عليه”.

كما كشف الوزير، عن وصول دفعات أخرى من اللقاح، شهر ماي الجاري، موضحا إن بعض اللقاحات، قد تم دفع 15 بالمائة من ثمنها مسبقا، وأشار الوزير، إلى أنه وفي حالة تعذر الحصول على اللقاح، سيتدخل الوزير الأول ووزير الخارجية في تسهيل العملية.

من جهة اخرى طمأن الوزير أن الحالة الوبائية في الجزائر مستقرة، متمنيا عدم الدخول في موجة ثالثة، وأوضح الوزير، إن السلالة الهندية لفيروس كورونا تم اكتشافها لدى شخص هندي مقيم بالقليعة في تيبازة ودخل من الخارج، حيث ان مصالح الصحة اكتشفت 6 أشخاص مصابين بالسلالة الهندية، انتقلت لهم العدوى، ولم يستبعد تسجيل حالات أخرى.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق