الوطني

بن فريحة تدعو لتظافر الجهود الجماعية للحد من انتشار كورونا

دعت، وزيرة التكوين والتعليم المهنيين، هيام بن فريحة، اليوم، إلى التضامن وتضافر جهود الجميع من اجل هزيمة فيروس كورونا المستجد والقضاء عليه بصفة نهائية.
وأكدت هيام، على أهمية الوعي الجماعي بخصوص المخاطر المحتملة في حال عدم التقيد بالتدابير الوقائية و الالتزام بالتباعد الاجتماعي، لاسيما في ظل غياب الوعي لدى فئة معينة من المواطنين و عدم إدراكهم لخطورة الوضعية .
وطالبت بن فريحة، المواطنين للتحلي بروح المسؤولية والتقيد بكافة الاجراءات الوقائية للمساهمة في المجهود الجماعي لمواجهة فيروس كورونا المستجد والقضاء عليه للعودة الى الحياة الطبيعية في اقرب وقت.
كما أشادت وزيرة القطاع، بروح التضامن والتطوع التي يتحلى بها مستخدمي القطاع التي تجلت من خلال تطوع أساتذة ومكونين وعمال من أجل خياطة وإنتاج آلاف الكمامات الطبية المعقمة إلى جانب ألبسة واقية التي تستعملها الأطقم الطبية في مواجهة الوباء
وشدد بن فريحة، على المواطنين أن يبادروا بخياطة كمامات وقائية بالمنازل للمساهمة في الحد من انتشار الوباء، مشيرة الى أن خياطة الكمامات الواقية ليست بالعملية الصعبة ، لاسيما وان المادة الأولية متوفرة في الأسواق.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق