الإقتصادي

تزامنا مع حلول مناسبة المولد النبوي… التجار يلهبون أسعار مختلف المنتجات الغذائية

شهدت أسعار مختلف المنتجات الغذائية ارتفاعا قياسيا تزامنا مع مناسبة المولد النبوي الشريف، على غرار الخضر، الفواكه، واللحوم البيضاء والحمراء، ما زاد من معاناة المستهلك الجزائري، خاصة وأنها تزامنت هذه السنة مع الدخول المدرسي وجائحة كورونا.

وفي هذا الصدد، أوضح رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك، مصطفى زبدي، في تصريح خص به “الاتحاد” اليوم، أن ارتفاع الأسعار أمر متوقع ومنتظر مع حلول كل مناسبة دينية، حيث ارتفعت أسعار مختلف المنتجات إلى حوالي 20 بالمائة، على غرار اللحوم والبيضاء والبيض، وكذا الخضر والفواكه التي عرفت زيادة طفيفة منذ عدة أسابيع، إضافة إلى ارتفاع أسعار العجائن.

ويستغل التجار مثل هذه المناسبات الدينية لضرب جيوب المستهلكين وتحقيق هامش ربحي مرتفع مقارنة مع باقي الأيام العادية، وذلك من خلال رفع الأسعار إلى الضعف أحيانا، خاصة بالنسبة للمنتجات التي يكثر استهلاكها في المولد النبوي الشريف لصناعة ما لذ وطاب من الأطباق التقليدية المعروفة، حيث يكثر عليها الطلب كاللفت الذي وصل سعره إلى 100 دج، والكوسة إلى 160دج، أما الفاكهة فتجاوز سعر معظمها 150 دج خاصة الجافة منها، لتبقى الأسعار مرشحة للارتفاع أكثر خلال الساعات القليلة القادمة.

  • “تسقيف هامش الربح سيجنبنا تكرار سيناريو  ارتفاع الأسعار”

وفي تطرقه لسبل القضاء على تكرار سيناريو ارتفاع الأسعار بالتزامن مع حلول المناسبات الدينية وغيرها، أكد زبدي قائلا: “نحن نرى ان القضاء على هذه الظاهرة المتكررة والمتجددة التي ترتبط بعدة عوامل، أبرزها اختلال السوق الوطنية، وعدم وجود نظام تتبع، يستدعي تطبيق مقترح المنظمة القاضي بتسقيف هامش الربح الخاص ببعض المنتجات الأساسية كالخضار واللحوم البيضاء وغيرها، أي أن تحديد السعر النهائي يعود إلى الفلاح والمربي، أما الوسطاء فيكون لديهم هامش ربح معين لا يمكن في أي حال من الأحوال تجاوزه”.

وفي حديثه عن استمرار ارتفاع أسعار اللحوم البيضاء التي وصلت في بعض أسواق التجزئة إلى 350 دج، قال المتحدث: “لا نتوقع استقرارا قريبا في أسعار اللحوم البيضاء في ظل استمرار ارتفاع أسعار الأعلاف”.

وفي ظل تذبذب ولهيب أسعار مختلف المنتجات الغذائية مع حلول كل مناسبة دينية أو عيد، يبقى المستهلك الجزائري وحده من يدفع ضريبة جشع وطمع بعض التجار، الذين لا هم لهم غير تحقيق الربح، ولو على حساب جيوب العائلات البسيطة.

سهام سوماتي

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق