الدولي

تصريحات نارية لأردوغان عقب خروجه من آيا صوفيا

أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، زيارة إلى قبر السلطان محمد الفاتح، عقب أداء صلاة الجمعة في مسجد “آيا صوفيا”، لأول مرة بعد 86 سنة إثر إعادة تحويله إلى مسجد وإلغاء صفة المتحف عنه.

ورافق رئيس حزب الحركة القومية دولت بهتشلي، ومسؤولون آخرون، الرئيس أردوغان خلال زيارته إلى قبر السلطان محمد الفاتح.

وفي تصريح صحفي عقب خروجه من الضريح، قال الرئيس أردوغان إن جامع آيا صوفيا هو ميراث ثقافي للإنسانية جمعاء. مضيفا: “منسوبو كافة الأديان يتمكنون من زيارة هذا الصرح الكبير في أي وقت”.

وأضاف: “لقد عاد هذا المكان إلى أصله. كان مسجدا وعاد إلى مسجد مرة أخرى. وبمشيئة الله تعالى سيواصل تقديم الخدمات كجامع إلى النهاية”.

وأوضح الرئيس أردوغان أن 350 ألف شخص أدوا صلاة الجمعة اليوم في جامع آيا صوفيا.

وتابع: “ستقوم وزارة الثقافة والسياحة بعد الآن بأعمال ترميم داخل وخارج المسجد. وستحول هذه الترميمات آيا صوفيا إلى شكل جديد إن شاء الله”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق