صحة

قال مدير معهد باستور، فوزي درار، اليوم الأربعاء، إن من الصعب معرفة بالتحديد كيفية دخول الفيروس المتحورة.

 

أشار درار، إلى أن دخول فيروس كورونا المتحورة، قد يكون عن طريق الرعايا الذي دخلوا إلى الجزائر في ظروف استثنائية.

وأضاف مدير معهد باستور، للإذاعة الوطنية أن الجزائر نجحت في تحديد أول حالة متحورة بوقتها.

وعن عيد الفطر، أكد المتحدث على ضرورة الخروج عاجلا من الوباء، ليكون العيد في ظروف جيدة.

وردا على سؤال احد المواطنين حول إمكانية تمديد الحجر الصحي في بعض الأحياء، قال درار، إنه لا يمكن التحدث عنه دون اتخاذ الإجراءات الوقائية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق