الوطنيصحة

موظفو الصحة يشلون المؤسسات العمومية

أميرة امكيدش/ الاتحاد: شل موظفو قطاع الصحة، صباح اليوم، عبر مختلف المؤسسات العمومية، إضراب وطني، باستثناء المصالح الاستعجالين مع ضمان الحد الأدنى من الخدمات، وذلك لعدم تطبيق تعليمات رئيس الجمهورية حول الإجراءات التحفيزية لفائدة موظفي القطاع الصحي، بالإضافة لتدهور ظروف العمل، وتنصل السلطات من التزاماتها.

وأوضحت نقابات الصحة، أن هذا الاضراب جاء لعدم تطبيق تعليمات رئيس الجمهورية، بالإضافة لتدهور ظروف العمل، وتنصل السلطات من التزاماتها المتعلقة باعادة هيكلة القطاع وانشاء وظيف عمومي مستقل خاص به كما استنكرت بشدة التجميد الذي طال منحة كوفيد منذ سبتمبر 2020، علاوة على فتح مسار الترقية لعمال الصحة العموميةن حيث لازالت السلطات لم تجسد لحد الآن الإجراءات التحفيزية التي أعلن عنها رئيس الجمهورية لفائدة موظفي القطاع الصحي- حسب ذات المصدر-  ويتعلق الأمر بإعادة هيكله القطاع لتحسين ظروف العمل، إنشاء وظيف عمومي خاص به كذلك مصير منحة كوفيد 19 التي اقرها الرئيس المجمدة منذ سبتمبر 2020، كذا التأمين الشامل واحتساب شهرين عمل كوفيد كخدمة فعلية لمدة سنة تدخل في التقاعد.

هذا ويجدر الذكر ان النقابات التي شلت المؤسسات الاستشفائية تمثلت في للنقابة الجزائرية للشبه الطبي، النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية، والنقابة الوطنية للاستشفائين الجامعيين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق