الإقتصاديالحدث

وزير النقل يأمر بتحسين ظروف الاستقبال على متن السفن

في تعليمات صارمة وجهها للقائمين على النقل البحري

أمر وزير النقل، عيسى بكاي، القائمين على تسيير المؤسسة الوطنية للنقل البحري للمسافرين، خاصة بتحسين ظروف استقبال المسافرين ونوعية الخدمات على متن السفن.

وأوضحت وزارة النقل في بيان لها، صدر عقب الاجتماع الذي ترأسه الوزير مع المدير العام للمؤسسة وإطاراتها، امس الثلاثاء، أن الوزير بكاي أعطى “تعليمات صارمة للقائمين على تسيير المؤسسة لتدارك الوضع وتحمل مسؤولية المهام الموكلة لهم، خاصة تحسين ظروف استقبال المسافرين ونوعية الخدمات على متن السفن والالتزام بشروط النظافة وسلامة الركاب طيلة مدة الرحلات”.

وشدد الوزير، خلال الاجتماع المندرج في إطار متابعة نشاط المؤسسات القطاعية وتقييم اداءها، على أن “إجراءات ردعية ستتخذ ضد المتهاونين في تطبيق هذه التوجيهات”، حسب البيان الذي أشار إلى ان هذه التعليمات جاءت بناء على “بعض الاضطرابات والمشاكل التي سجلتها المؤسسة بعد استئناف نشاط النقل البحري للمسافرين والمتعلقة بحجوزات التذاكر ونوعية الخدمات على متن السفن وشروط النظافة والتأخرات في مواعيد الرحلات”.

وبخصوص بعض التجاوزات المسجلة من طرف المسافرين، دعا السيد بكاي، حسب المصدر ذاته، إلى “وضع شروط صارمة لمراقبة ومتابعة مثل هذه السلوكيات والتدخل آنيا لتفادي تكرارها مع استعمال كاميرات المراقبة للحفاظ على مختلف الوسائل وتجهيزات السفن”.

وحث الوزير إطارات وعمال المؤسسة على “بذل المزيد من الجهود والعمل على إعادة بعث نشاط الشركة وتحسين أدائها خاصة أنها تتمتع بكل المؤهلات البشرية والتقنية لاقتطاع حصة من أحد أكبر الأسواق في مجال النقل البحري للمسافرين المتمثلة في البحر الأبيض المتوسط”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق